Download Restore
img

روما يتجاوز اليوفي ويكبده أسوأ بداية له بتاريخ الكالشيو

2015/08/31

4 views

تعرض جوفنتوس حامل لقب دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم “الكالشيو”، لهزة جديدة للمرة الثانية توالياً، إثر تلقيه هزيمة مستحقة أمام مضيفه روما 2-1، لتكون البداية الاسوأ له بالمسابقة.

ولم تكن خسارة جوفنتوس مفاجأة، كون حامل اللقب، ظهر متراجعاً بمعظم أوقات اللقاء أمام وصيفه، الذي استغل فقدان تركيز البطل، فسجل له ميراليم بيانيتش، وإيدن جيكو، قبل أن يقلص باولو ديبالا الفارق لجوفنتوس، الذي أنهى المبارة بعشرة لاعبين بعد طرد الفرنسي باتريس إيفرا.

ونجح بيانيتش بافتتاح التسجيل، بعد مرور ساعة على البداية، من ركلة حرة مباشرة رائعة، قبل أن يضاعف زميله البوسني جيكو النتيجة بضربة رأس.

وقبل النهاية بثلاث دقائق، قلّص ديبالا النتيجة، لكن جوفنتوس لم ينجح بتحقيق التعادل، لينهي المباراة دون نقاط.

الجدير بالذكر، أن جوفنتوس حامل اللقب، لم يخسر أول مباراتين بالموسم التالي، الذي يتوج فيه بطلاً منذ 1941، لكن اليوفي خسر على أرضه أمام أودينيزي بهدف الأسبوع الماضي، ليتعرض بذلك للبداية الاسوأ بتاريخه.

يشار إلى أن، روما رفع رصيده إلى أربع نقاط، من مباراتين خلف المتصدر ساسولو، الذي جمع ست نقاط من مباراتين، بالمقابل اليوفي الذي لم يخسر سوى ثلاث مباريات الموسم الماضي، يحتل المرتبة 17 بترتيب “الكالشيو”، مسجلاً هدف، ومستقبلاً ثلاثة أهداف.

Advertisements