Download Restore
img

ما البديل بعد إعلان “موت” صيغة MP3 لحفظ الملفات الصوتية ؟

2017/05/18

5 views

ما البديل بعد إعلان “موت” صيغة MP3 لحفظ الملفات الصوتية ؟

أعلن معهد “فراونهوفر” الألماني الذي اخترع صيغة “إم بي 3” MP3 لحفظ الملفات الصوتية “موت” هذه الصيغة

والتخلي عن ملكتيه الفكرية لها. فما البديل المتاح لتعويض تقنية “إم بي 3″؟

أعلن مطورو صيغة حفظ ملفات الصوت الرقمية “إم بي 3” أمس الاثنين (15 أيار/مايو 2017) رسميا “موت” هذه

الصيغة نهائيا، حيث أعلن معهد “فراونهوفر” الألماني للأبحاث الذي اخترع هذه الصيغة، التخلي عن ملكيته الفكرية لها.

وكان المعهد قد قال في بيان “في 23 نيسان/أبريل 2017، إن “حقوق الملكية الفكرية وبراءة الاختراع لصيغة البرمجة إم بي 3 الخاصة بكل من تكنيكلر ومعهد فراونهوفر قد انتهت.. نحن نشكر كل من حصل على تراخيص استخدام التقنية لدعمهم الكبير لجعل صيغة إم.بي3 صيغة حفظ ملفات الصوت المعتمدة في العالم خلال العقدين الماضيين”.

أُخْتُرع في ألمانيا وُصنِع خارجها: ابتكارات ألمانية غزت الأسواق العالمية!

بعد الهجمات الأخيرة.. مخاوف من حرب إلكترونية محتملة

يحذر الخبراء من تكرار الهجمات الالكترونية “غير المسبوقة” التي استهدفت مؤخراً أكثر من مئتي ألف ضحية في 150 بلداً من بينها مؤسسات حكومية كشركة السكك الحديدية الألمانية. وتتزايد المخاوف من حدوث “فوضى إليكترونية” في العالم. (15.05.2017)

اكتشاف ثغرة في ويندوز تمكن القراصنة من تحطيمه

حذر خبراء كمبيوتر من ثغرة في نظام ويندوز تمكن القراصنة من تحطيم أنظمة ويندوز وسرقة بيانات المستخدم. وما يزيد من مخاطر الثغرة أنه لا يمكن إصلاحها عبر التحديثات. (29.10.2016)

وأضاف المعهد أنه رغم استمرار شعبية ملفات إم بي 3 بين المستخدمين حتى الآن، فإن خدمات بث الموسيقى أو برامج التلفزيون والإذاعة عبر الإنترنت تستخدم الصيغ الحديثة مثل أيه.أيه.سي (AAC) أو ستستخدم في المستقبل صيغة إم.بي.إي.جي-إتش (MPEG-H) التي توفر المزيد من الخصائص وجودة أعلى للصوت، مع انخفاض حجم الملفات مقارنة مع صيغة إم بي 3.

حقوق الملكية الفكرية وبراءة الاختراع للصيغة قد توقف في أوروبا في عام 2012. والإعلان الجديد يشمل الولايات المتحدة أيضا.

لكن انتهاء حقوق الملكية لا يعني توقف المستخدمين عن استخدام هذه الصيغة، نقلا عن موقع “تشيب” الألماني الإلكتروني. إذ لا يزال بالإمكان استعمال الصيغة وسماع الملفات الصوتية بها، بينما سيتوقف معهد فراونهوفر عن تطويرها.

ونصح خبراء المعهد باستخدام الصيغ الجديدة، مثل (AAC) أو (ISO MPEG ) التي تقدم نوعيات أفضل للصوت واستعمالات أكثر وبأحجام أقل من ملفات (MP3).

Advertisements