img

دراسة حول أسباب تعرضنا لحالات عدم استقرار بشكل مستمر وغياب المنخفضات الجوية في خريف / 2018

منذ أسبوعين

1٬943 views

أنظمة الضغط الجوي على الطبقات العليا خلال هذا الموسم حتى اللحظة لاتبدو سيئة …. على الأقل تبقى أفضل بكثير من اخر ثلاثة مواسم مقارنة لمثل هذه الفترة من السنة ….

لايمكننا أن ننكر أن كميات الهطولات ووضع العديد من المناطق أفضل بكثير من المواسم الثلاثة الماضية …..

النقطة السلبية في هذه الفترة هي غياب نظام الضغط الجوي المنخفض المتقدم من البحر وعدم وجود مركز صريح كما في المنخفضات الشتوية الجبهية ….

بل ما يحدث هو أنه بمجرد وصول المنخفض أو النزول فان الضغط الجوي على الطبقات المنخفضة يحدث له تمدد واسع على كامل المنطقة والجزيرة العربية وهي أحد سمات الرفع الحراري النشط وفق تذبذب “mjo” مترافقاً ذلك بضعف واضح للمرتفع الجوي على الطبقات العليا فوق الجزيرة العربية …..

في المواسم الشتوية القوية والمنتظمة تغيب هذه السمة ويلاحظ مراكز منخفضة الضغط و صريحة تتقدم من البحر وتتوغل بشكل أضعف نحو الداخل جالبةً معها أمطار جبهية

استمرار سيطرة الموجة المدارية بوجهها النشط وفق تذبذب “mjo” مما يؤدي إلى سيطرة ضغوط سطحية منخفضة في الدواخل واستمرار الحمل الحراري النشط ((أمطار حالات عدم الأستقرار)) ….

 

 

محمد خير كببي

نحن نتوقع والعلم عند الله